الملاحظات


ملاحظات دينية
عالية
تفترض اللعبة حياة في عالم جديد يدين بديانة جديدة، وتوجد لهذه الديانة كنيسة يزورها اللاعب ليستمع إلى المواعظ وتقام فيها مراسم الزواج.

ملاحظات نفسية
منخفضة
وجود مشاهد لشخصيات على هيئة رسوم كرتونية متحركة تمارس تصرفات يغلب عليها طابع العنف.

ملاحظات أخلاقية
عالية
علاقات عاطفية خارج نطاق الزوجية وعلاقات عاطفية بين المثليين.
تفاصيل
قصة اللعبة
منذ انطلقت هذه اللعبة والحديث عنها يبدو مشجعًا في أوساط اللاعبين، فقد اشتهرت بأنها لعبة زراعة وإنتاج وبناء وتجارة وعلاقات اجتماعية، ما يشجع أولياء الأمور على اقتنائها لأطفالهم. والحق أن اللعبة كذلك بالفعل ولكن في إطار لا يتفق مع هويتنا وقيمنا. فاللعبة خيالية تفترض أن اللاعب يعيش في عالم افتراضي بعد دمار شامل حدث للعالم أدى إلى غرق البشرية في الظلام لسنوات حتى اكتشف أحدهم طريقة للتخلص من هذا الظلام وعادت البشرية تبني نفسها من جديد وتنشئ مدن وولايات جديدة.

يقوم اللاعب بدور فرد جديد في مدينة تسمى Portia والتي لها إدارتها وأسواقها واحتفالاتها الرسمية، بحيث ينخرط اللاعب في كل هذه التفاصيل ويقوم بالعمل والكسب وشراء احتياجاته وعمل علاقات مع سكان المدينة. وتتيح اللعبة العديد من الطرق لتطوير هذه العلاقات مثل لعب المصارعة أو بعض ألعاب التخمين أو تقديم الهدايا. ومع استمرار اللاعب في تقوية هذه العلاقات، يمكنه الزواج والإنجاب والطلاق أيضًا.

تفترض اللعبة وجود ديانة جديدة يدين بها العالم الجديد تقودها كنيسة تسمى كنيسة النور لا يوجد بها صلبان أو شعارات لأي دين موجود ولا يقام فيها أي صلوات، بل لها شعارها الخاص، وتدق أجراسها في المدينة من وقت لآخر ويذهب السكان بما فيهم اللاعب إلى الكنسية لسماع المواعظ أو إقامة مراسم الزواج والذي تسمح اللعبة أن يتم بين أفراد نفس الجنس.